انتشرت حمى فيروسية مجهولة تضرب ولاية أوتار براديش شمال الهند على إثرها قررت السلطات الهندية تعليق ذهاب التلاميذ من الصف الأول حتى الثامن للمدارس حتى السادس من سبتمبر، وذلك للحفاظ على صحة الطلاب بعد أن ترددت أنباء بأنها تنتقل للأطفال بسرعة، هذا و هناك من أكدوا بأ السبب وراء انتشار تلك الحمى هو البعوض، ولكن لم ترد أي تصريحات رسمية حول مدى صحة هذا الأمر.

انتشار حمى فيروسية مجهولة المصدر 

نقلاً عن أحد الصحف المشهورة “تايمز أوف إنديا” والتي أفادت أن سبب تعليق الدراسة بولاية أوتار براديش هو انتشار حمى فيروسية غير معروفة تتشابه أعراضها كثيراً مع أعراض حمى الضنك ولكنها تؤدى إلى الوفاة سريعاً، هذا وأشار البعض أن سبب انتشارها السريع هو ارتفاع درجة الحرارة عن المعدل الطبيعي وزيادة نسبة الرطوبة  علاوة على ذلك لا تتوافر أماكن كافية بالمستشفيات الهندية لعلاج المصابين.

الجدير بالذكر أن بؤرة انتشار تلك الحمى الفيروسية هي  منطقة فيروز آباد، حيث أدت بحياة من 40 إلى 50 شخصاً من بينهم 32 طفلاً على أقل تقدير، وذلك وفقاً لمصادر مسئولة بالهند، الأمر الذي دفع السلطات الهندية لتعليق المدارس حتى دراسة الأمر والوصول إلى الطريقة الصحيحة للتعامل معه، وبشكل مبدئي أفاد البعض أن سبب انتشار الفيروس هو افتقار تلك الولاية للنظافة ومعايير الصرف الصحي.

أعراض الحمى الفيروسية المنتشرة بالهند

على الجانب الآخر، تواترت أنباء حول وفاة 12 شخصاً في ماثورا وثمانية آخرون في ماينبوري، حيث تكون أعراضه عبارة عن ارتفاع بدرجة حرارة الجسم وقلة الصفائح الدموية وحدوث جفاف شديد بالجسم، وينتهي الأمر بوفاة المصاب.

أفاد رئيس وزراء الولاية بأنه يتم التعامل بشكل سريع للغاية مع أي حالة جديد تظهر عليها أعراض المرض، حيث يتم إرسال فرق طبية للمناطق التي تم الإبلاغ عن تفشي المرض فيها، ومن ثم يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة من إجراء الفحوصات اللازمة ومحاولة منع تفشيه في باقي الولايات الهندية، أكد أيضاً بأن الحكومة تدرس الموقف لاتخاذ الإجراءات اللازمة بشكل سريع.