دراسة حديثة: ”بعض اللقاحات توفر مناعة ضد كورونا لسنوات”

كشفت دراسة حديثة أن لقاحي “فايزر” وشريكتها “بيونيك” إضافة إلى “موديرنا” قد يوفران حماية من فيروس كورونا لسنوات أو حتى مدى الحياة.

ووجدت دراسة أميركية أن معظم الأشخاص الذين تم تطعيمهم بلقاحات الحمض النووي (moderna) قد لا يحتاجون إلى جرعات إضافية معززة، طالما أن الفيروس والسلالات الجديدة منه لا تتطور كثيراً.

وأوضح علي اليبيدي، المشرف على الدراسة والأستاذ المساعد في جامعة واشنطن في سانت لويس: “إنها علامة جيدة على مدى استدامة مناعتنا باستخدام هذا اللقاح”، وفق ما نقلت عنه صحيفة “نيويورك تايمز”.

ووجد الطبيب وزملاؤه في الدراسة أن الخلايا المناعية التي تتعرف على الفيروس بقيت في أجساد أشخاص تعافوا من كورونا لمدة ثمانية أشهر على الأقل بعد الإصابة.

كذلك، أشارت دراسة أجراها فريق آخر إلى أن ما يسمى بخلايا الذاكرة “B” تستمر في النضج وتقوى لمدة عام على الأقل بعد الإصابة.

شارك المقال

Read Previous

انهيار السياحة قد يكلف الاقتصاد العالمي أكثر من أربعة آلاف مليار دولار

Read Next

عودة نقل الفسفاط من إقليم المظيلة نحو المجمع الكيميائي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *