توفي اليوم السبت 25 ديسمبر 2021، طفل يبلغ من العمر 14 سنة يدرس بالسنة التاسعة أساسي بالمدرسة الاعدادية بالسعيدة من ولاية سيدي بوزبد متأثرا بإصابته نتيجة سقوط حائط بمنزله الكائن بأولاد الهاني.

ورغم تدخل فريق الإسعاف التابع لفرقة الحماية المدنية بالرقاب لمحاولة إنقاذه ولكن الموت كان أسرع.