حقيقة العثور على عون أمن مذبوح في جبل قربص….

تداولت عديد الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك أمس الأربعاء 13 أكتوبر 2021 على غرار صفحة “ثورة 25 جويلية” و “نبض الشارع التونسي ” وخونار سليمان” تدوينة جاء فيها “عاجل – العثور على عون أمن مذبوح بجبل قربص بزيه الرسمي ومسكوب عليه الزيت، شنوا المكينة رجعت تخدم كما أن قوات الأمن الآن تحاصر كل المنافذ المؤدية إلى مدينة قربص” ، وبالتحري في المعلومة تبين أنها زائفة.

قامت وحدة التحري  التابعة للنقابة الوطنية للصحفيين بمتابعة الخبر ولم نتمكن من العثور عليه في المواقع الإلكترونية الإخبارية ولم تؤكد أي وسيلة إعلام ، كما أن وزارة الداخلية لم تنشر أي بلاغ رسمي في هذا الإطار.
وقد قامت وحدة التحري بالاتصال ببلدية قربص من ولاية نابل. وأكد لنا الكاتب العام للبلدية محمد الحمروني أن البلدية لم تصلها أي معلومة بتاتا ولم تتلق أي ترسيم وفاة وهذا دليل على أن الخبر كاذب، وأضاف أنه لم تصر في البلدية أي حركة غير عادية خلاف التمشيط الأمني المشترك الذي جد أمس بالمنطقة بين الوحدات الأمنية والعسكرية.واتصلت وحدة التحري بالكاتب العام الجهوي لنقابة موظفي الإدارة العامة للأمن الوطني سامي بن ساسي الذي أكد لنا أن الخبر زائف ولا أساس له من الصحة، والحضور الأمني المكثف كان في إطار عملية تمشيط في جبل قربص أمس وذلك في إطار العمل الدوري لجميع الوحدات الأمنية والعسكرية بجميع اختصاصاتها  بتمشيط الجبال والمغاور تفاديا لكل الأخطار، وخبر العثور على عون أمن مذبوح في جبل قربص إشاعة.وإتصلت وحدة التحري بمعتمد سليمان وسام الهرابي الذي أكد لنا أن الخبر إشاعة ولا أساس له من الصحة ، كما أن الوحدات الأمنية قامت أمس بحملة تمشيط مكثفة بجبل قربص وتم فقط وتم إعتماد هذه الحملة لنشر هذه الإشاعة.واعتمادا على هذه المعطيات تؤكد منصة “تونس تتحرى” أن خبر العثور على عون أمن مذبوح بجبل قربص بزيه الرسمي ومسكوب عليه الزيت زائف.
 
 
 

شارك المقال

Read Previous

الجالية التونسية في كندا تتبرع بمعدات لفائدة 3 مستشفيات تونسية

Read Next

قيمة جوائزها 635 ألف دولار : 4 روائيين تونسيين يفوزون بجائزة كتارا للرواية العربية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *